الحب و الحنان
عزيزى الزائر انتا غير مسجل فعليك التسجيل ؟

اذا كنت غير مسجل فرجاء التسجيل؟؟؟

و اذا كنت عضو فمرحباً بيك ؟؟

نتمنا ان تســـتـــــفـــــيدو و تـــــفـــــيــــــدو؟؟




love30.ba7r.org
 
الرئيسيةعذراًالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ..::.. مشاعـــــري في أوراقـــــي ..::..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر



مُساهمةموضوع: ..::.. مشاعـــــري في أوراقـــــي ..::..   السبت مايو 09, 2009 11:55 am

بسم الله الرحمن الرحيم </B>
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته </B>
كيف حالكم أيها الكتاب المبدعون ؟؟!!</B>

أنا اليوم أضع أول موضوع لي في هذا القسم .. خاطرة لا أظن أنها جديرة للاهتمام ..</B>
لكنني أحب أن أطور مهاراتي بتعليقاتكم ..~</B>




دائمًا ما تتخبطُ المشاعرُ بداخلي ، الحزنُ والفرحً ، السعادةُ والغضبُ ، وبعدَ أنْ أطلعَ منْ أشاءُ على مشاعري أو أن أكتمها في جوفي ، لا أجدُ أحدًا يشاطرني ويشاركني تلكَ المشاعرِ إلا قلمي الأسودِ وذلكَ الدفترُ الضخمٌ الذي أحبهُ كثيرًا ، أضعهُ أمامي وأمسكُ بذلكَ القلمِ وأفرغُ تلك المشاعرَ المتضاربةَ في قلبي إلى الأوراقِ .
حقيقةً كمْ أود شكرَ دفتري الرمادي الكبيرِ على ما فعله منْ أجلي ، شاركني في كلِّ شيءٍ ، فهو لمْ يخلُ من قصةٍ ألفتها ، أو خاطرةٍ على ذهني ، أو حتى أرقامَ هواتفِ صديقاتي . لقدْ جمعَ في صفحاتهِ كلَّ شيءٍ ، لطالما تشربتْ أوراقهُ دموعي حينما أبكي وأنا أكتبُ أو أرسمُ فيهِ ، ولطالما نمتُ عليه حينما أكونُ أفكرُ فيما سأكتبهُ فيه أو سأرسمهُ .
في الوقت الذي أكونُ فيهِ أعيشُ حالةً منَ الكآبةِ أذهبُ إلى غرفتي ، ولطالما فضلتُ إغلاقَ البابِ ، أتجهُ إلى مكاني المفضلِ حيثُ لا يراني منْ يمرُّ منْ أمامِ بابِ الغرفةِ . أتمددُ ، وأضع الدفترَ العزيزَ أمامي ، أتكئُ على وسادتي الناعمةِ ، حينها أنسى نفسي وتبدأُ أناملي بكتابةِ ما يجولُ بداخلِ عقلي ، وحينما أستفيقُ منَ السباتِ الذي غرقتُ فيهِ أجدُ أنني قدْ فرغتُ منْ كتابةِ صفحاتٍ وصفحاتٍ منْ خاطرتي أو شكواي التي دائمًا ما تجعلني أشعرُ براحةٍ نفسيةٍ كبيرةٍ ، وربما قدْ تفلتُ مني ابتسامةٌ إذا عدتُ وقرأتُ ما كتبتهُ ، لأنني قدْ أفرغتُ تلكَ المشاعرِ التي اختلجتْ في صدري ، وحانَ الوقتُ لأعيشِ حالةً جديدةً أكثرُ تفاؤلاً .
دائمًا ما تمرُّ بي حالاتٌ منَ السعادةِ والفرحِ ، حينِ ذاكَ لا أتركُ بشرًا إلا وأخبرتهُ ، وأخيرًا يكون النصيبً الأكبر منَ البشارةِ لعزيزي الدفترُ الرماديُّ ، أظلُّ اكتبً فيهِ وأكتبُ ، وحينما أفرغُ منَ الكتابةِ أغلقهُ ، وأنظرُ إلى غلافهِ فأراهُ وكأنهُ يبتسمُ لي مشاطرًا إيايَ مشاعرَ الفرحةِ .
دفتري الرماديُّ بئرُ أسراري ، سيأتي دفترٌ آخرٌ يحلُ محلكَ بعدَ انتهاءِ صفحاتكَ البيضاءُ ، لكنهُ لنْ يكونَ بنفسِ روعتكَ أبدًا ! أنتَ مصدرُ إلهامي وكاتمُ ما أسركَ بهِ ، ومجمعُ مشاعري .



انتظر تعليقاتكم ..~</B>
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..~
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
..::.. مشاعـــــري في أوراقـــــي ..::..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الحب و الحنان :: منتدى الشعر و الخواطر-
انتقل الى: